خواطر

 خواطر من الزمن البعيد............
كلمات من هنا وهناك تناثرت وتقافزت حاولت ان ان اجمع بعضا منها ..

 ********************************    على قارعة الايام     ********************************

--------------------------------------------------------------------------------



سوف تنساني

قالت: سوف تنساني
وتنسى أنني يوما
وهبتك نبض وجداني
وتعشق موجة أخرى
وتهجر دفء شطآني
وتجلس مثلما كنا
لتسمع بعض ألحاني
ولا تعنيك أحزاني
ويسقط كالمنى اسمي
وسوف يتوه عنواني
ترى..ستقول ياعمري
بأنك كنت تهواني؟!
فقلت:هواك ايماني
ومغفرتي..وعصياني
أتيتك والمنى عندي
بقايا بين أحضاني
ربيع مات طائره
على أنقاض بستان
رياح الحزن تعصرني
وتسخر بين وجداني
أحبك واحة هدأت
عليها كل أحزاني
أحبك نسمة تروي
لصمت الناس..ألحاني
أحبك نشوة تسري
وتشعل نار بركاني
أحبك أنت يا أملا
كضوء الصبح يلقاني
أمات الحب عشاقا
وحبك أنت أحياني
ولو خيرت في وطن
لقلت هواك أوطاني
ولوأنساك ياعمري
حنايا القلب..تنساني
اذا ماضعت في درب
ففي عينيك..عنواني



ابحر في عالمي المجنون

ابحر في عالمي المجنون
عالمي الذي قد اودع
شيئا قد سمي بالسكون
لاراحه
لا اوقات مستقطعه
ايامي تتماوج  تارة وتسألني 
تارة اخرى من اكون
وعلى اصوات الهدوء
وعلاى رمشات الجفون
ما بال الارض ... 
مال بال الناس
مال بال الاكوان لا اترك كون
...
تعلمت على كتم الاحزان
والمضي بكتمان
وانا اعرف
ان داخل يحترق...
ليخلف رماد انسان
وليودع في طي النسيان
ويترك وحيدا...
بين مسافات الاكوان
...
يبحث في دخله عن احد
يبحث عن جسد
عن روح
ومخلفا صروح
تاركا جروح 
وجروح
لا تلتأم بسهولة
تاركا خلفه الرجولة
تاركا احلامه
احلام الطفولة
احلام اليقضة ... واحلام الروح
حينما تحلم انها تتحرر..
وبسماء صافيه..
لا غبار
لا غيار
لا خيانه
لا كذب
لاخذلان
وتستمر معاناته في سرد الـ لا
لتتوقف عند توقف
لا الزمن
انما انفاسه.


  2012-4-25


على شاطئ الذكريات

وقفت اتحقق هل افقت ...؟؟؟
هل زال او لازلت في سبات...
الا زلت اتذكر تلك الايام التي
جعلتني في موتي
اشعر بحياة
تلك الايام التي جعلت في
فرحي دهورا وفي حزني لحضات
...
صاح قائلا هل مات؟؟؟
هل عاش في حياة
ام في حياة مات...؟
صمت مبتسما وهو يقول:
تلك الذكرى تعوم هناك
تلك الذكرى ..فصمت
فجاءة .. بهتت في عينيه النظرات
تذكرها في لحظة ...عادت به لسنوات.

في ايام مرحلته الثالثة قرب القصر وقد امسك قلمه ليحكي قصه الم احاط به ... عله يعرف كم المشاعر ...التي لم تجد سبيلها  بكلمات.





حين ما نظر ....نظر بعمق....فلم يستطع ابصار الامور...


لثوني احسست اني توقفت....
كانت لحضات من ذهول خرجت فيها من كياني
كأن روحي غادرت هذا الجسد وضلت تحوم حوله
لا تعرف ما العمل
لا تعرف كيف تشعر
وكيف ستقابل
وكيف ستواجه مابعد تلك اللحضات
......................................
لم تعرف كيف الحال
وكيف ستواجه الايام الباقيه
لحضه.. هدوء
واكوام المشاعر
تتكدس بأستمرار
واستمرار...وتتحشد
كأنها تنتضر اللحضه المناسبه
وماهي الى اجزاء من الثانيه حتى...
اصبحت في ذهول الى كم المشاعر التي تتلهف 
ان تمزقني الى اشلاء
الى ان تسكن في هذا الجسد
وتشاركه صاحبه
......
همهمت في نفسي مبتسما ...
صمت في لحضات...
نضرت في عين يملؤها دمعي
.....
احسست بأن صوتي بدأ يختفي
ان اوتار قلبي بدأت بالانشداد
كأنها تتحضر للحضه التي ستحصل قريبا
.......
همهمت مرتجلا في نفسي
" نعم انها تستحق ذلك "
واطلقت صرخه كسرت فيها
كتائب المشاعر وخلخلت فيها قوانين الحال
اربكت  فيها مجاميع التي تستعد للانقضاض عليّ
وحطمت حصون الكبرياء
والانانيه التي
اعتنتني
وتغلبت عليّ
لم يستطع هذا القلب الضعيف تحمل اوتار تلك الصيحه
ارهقته 
مزقت ما تبقى منه
اصبح مساميا
هي لحضه صمت عقبت تلك الصيحه
حتى اناهر
ذالك الجبل
ولامست قمته باطن الارض
......
فنزل على شفته ابتسامه
.....
وخرت دمعه... حطمت اخر ما 
تبقى له من امل
...
ودعها ... بعين ... لم تبكي دموعا
لا.... عين بكت بأبتسامه
حين زرع ابتسامته على شفتها
وسقاها من دماء قلبه...
بسكين التضحيه
معلنا بذلك ...
حبه لها.
لن يراها بعد الان...

.......................................................................
احبها بقوه..احبها بعنف...احبها بشغف...احبها حتى كرههُ الحب...لم يبالي بما قد يصيبه......
احبها..نعم كل ما يمكنني قوله.......


توقفت به ساعه الزمن عند الساعه
20 : 11
بتاريخ
??-?-????







الى من ملك الاسماء

وعشق سماع النداء
تارة اصيح بصوت من بكاء...
وتارة
اقلل من نبرة بكائي ..
لكي ارسل صوت يدل على بقاء..
اناديه ببسماتي
وتأملاتي ... حين يمر طيف الضياء
تتألق الاضواء على وجنات
وتصبح للبكاء طعم...حين تبكي بعناء
حين تزرق العيون
ليس بشئ ..الا من لون الدموع
لان الدموع الخالصه لها لون السماء...
تناديك الليالي الخضراء بأضوائها..
وتناديك لياليي السود من عتمه الانتضار
وتركايب وزغاريت لحضه اللقاء...
الى من ترك الوجود في انتضار
وجعل ليلي كالنهار
لا تسألني متى انهار
لاني في صمت وصود...
لى تلك اللحضه...التي سميت بالانتصار..
على رغم المسافات..
وتكدسات الزمن وقله  ذكريات
وتدابير الايام التي حاولت
ان تجعل وجودك في داخلي كحماقات
وضياع...وخسارة
تارة ابكي واضحك تارة
وتترامي ايادي الناس لي بالحجارة
والموت وترنمات الشمت
ومصابيح الضن...وتسامي انواع
فيّ ...عدتني من لا احساس ولا سمارة..
هنا...
كان اختبار لي...ان اصمد...او اولّي ..مع
..........................................
هنا جعلت اتأمل في داخلي
هل وهلا كنا معا...
ناوبتني نوبه من ضحك شديد..وتعالي صوت ضحكي.... حتى ان عيناي قد رورقت....بعدها .... صمت وفي قلبي تنهدات وتنهدات بدأت بالتزايد ..كأنني اوقضت شلال..واصوات تريد ان الخروج والصياح.... لكنها انتهت ببكاء...وبكاء...حتى اني تذكرت اني لم ابكي بهذا القدر منذ فتـــــ طويلة ــــرة.........كانت كأنها سائل سحب الالم من داخلي واخرجها على شكل دموع.....شعرت بالراحه بعد لحضات ..كان كمتنفس لي..
شكرت ربي....وماهي الا لحضات...ولاجد نفسي مستقيضا....لم اعرف ماذا حصل ... بعد لحضات ادركت اني للتو استيقضت من حلم!!!!



2011-12-12   Bankay



تحياتي.....


تحياتي الى حطم حياتي
وملئ قلبي موتا
ممزقا فلاتي
لاجعلني انضر ارضا
ولا مبصرا بسماواتي
ولا التفت يمينا
اسكنني في منضور ضحكاتي
يا للتعاسه من دعوى افترائاتي
ويا للحمق من مغزى حكاياتي
...
هل ابصر الغراب يوما
بأرض قد تدوال العبيد
بأرض لا هي من تراب
ولا هي من حديد
ارض تكون الدخان كل يوم
وتزحف على اواتر مارد شديد
اسكن الصرخات قمعا
واودعها اختزالا ضاحكا سعيد
يلوح بيديه التي تقطر جرما
من قتل وجدان بائس وحيد

لا دعوى وجدوى من طلبه من جديد
لان سيعيد الكرة ويكرر ويعيد
لاتؤمن من خانك مرة
لانه سعيد الخيانه وسيعيد الكرة

لهذا...
ولى مبتسما وبقلب ينزف ولم يقل سوى
تحياتي

ما اصعب ان تكون لاشي في قلب جعلته كل شي


2012-3-4


وقت فراغ 4

مللت الكلام...
ومللت حتى نفسي
عندما تتحدث بالامال...
مللت من ذكر الاسماء ..
المعاني..
مللت من كل حلم خيال...
مللت من قول كلمه
اصمد...اصبر...
وانى اعرف ان حلمي محال...
على من احتال...
هل للوجود حدوود...
هل
لي في هذا الوجود مجال..
هل انا نكرة..
ام قصه على ابواب اوصال
وماهي  الاوصال...
ابتسمت وفي نفسي حسرة
وفي نفسي اهات طوال
وعيني بدأت تخدعني..
وبدأ الدمع من عيني يُسال...
وعندها انتفضت ..
وروحي ثائرة..
وززلزت الارض مطلقا سؤال؟؟؟؟
يامن تركت زاحم الابواب
وتتدافعت على حلم سراب
وتشبثت في احلام بعاد
والحرب تشتعل في اقرب جواب
علاما ترمي بؤسك بوجه الصحاب
وانت الملوم على تفاهه اختيار...
فصمت لاعلن نهايه وقفه....


2011-12-12   DyDom


انحناء فراغ 1

قلبت قبل قليل ..لذكريات
ذكرتني لسنين خلت...
تمست في اوقاتها بأحلام...
وافكار
مثلت فكري في تلك المرحله...
والان اين لان من محطة الزمن
والحياة ....
قد كبرت قليلا...
عده سنوات...
فكبر ذلك الطفل الصغير في داخلي...
لازلت ااذكر...تلك اللحضه ...
الي رسمت اول صورة لمحبوبتي...
رغم اني لم اعرف الحب بعد
ولم ادخل في دوامات الحياة بعد
..
كنت صغيرا...
لكني تمسكت بتلك الرسمه...
لسنوات...
وازمان....
وبد مرور السنوات لدي...
اصبحت امثل رحله...مع نفسي وايام طفولتي..
لكيان بدأ يكبر شيئا فشيئا...
وانا اراقبه..
اراقب مدى نضوج فكري
يوما بعد يوم...
لاتزال تلك الموسيقى التي ...
سمعتها اول مرة موجوده عندي..
الى الان..
لا اعرف كيف بقت ..
لكنها الان قد صادف وقمت بتشغيلها
...
عند اول لحن سمعته منها ..
عادت بي
الى تلك الاوقات..
واللحضات...
ايام.....
اتذكر انني كتبت على نافذه غرفه والدي
شيئا....
صداف انني قمت وذهب الى مكان تلك النافذه..
ارد رؤيه ماذا كتبت...
لكنني اصبحت بحزن كبير..
لم اجد تلك الخربشات..
رغم علمي انها كتبت بقم جاف
ومر على كتابتها خمس سنوات..
رغم اني اهملت تلك الكتابه..
والان اريد ان اجدها...
قد ولت ...
وتأكل الزمان عليها...
هذا نحن البشر...
نضن اننا نملك الشي الى الابد..
حتى الحياة..
ورغم اهمالنا
وننسى انفسنا...
لكن عندما نستيقظ...
ونشعر بما فقدنا نصاب بالندم...
وما ينفع الندم حينها...
لن ينفع...
لان اللحظة لا تمر الا مرة واحدة...
فهل سنتذكر انفسنا ...
ونفعل اشياء لانندم عليها بعد زمن
رغم انها قد تكون اشياء صغيرة
هل سنحسن رسم حياتنا ..
حتى عندما يحن وقت تقليب قصه حياتنا سنجد ما يسرنا
ونرى الصور الجميله...
التي سنخطها بمرور الحياة...
لاشي دائم..
لا شئ يستمر....
لا شي سوى الذكريات..
سيبقى
وسنحاسب ...عليها...
فالنتذكر ..
هذا
لايبقى سوى رب واحد
ورب واعد
لاننا بأفعالنا سنحاسب...


Dyamon 
2012-1-15


قضاء فراغ 2

تلكمت الضوضاء
وتبسمت السماء
تداعت وتهدمت
دعائم ..كانت اصدقاء

خانوك بالغدر
والخيانه...كالحرباء
تلون بكل الاصناف
وبكل مسامع الاسماء
اينك يارافع الاقدار
ومحطم كل كل كاذب يتفوه بأفتراء
....
توقف الكون للحضات
وتبسمت بدمعه جوفاء
تخلو من كل معاني الحياة
من كل ابتسامة..من كل شعور
من كل حياء
...
ويستفيض الشعر في وصف تلك اللحضات
حين يتحول الموت المر
العلقم الى منقذ من الممات
اين تلك الخلجان التي وعدت
واين صادق العبرات
اين تارخ وتاريخ
اين الصروح يامن للاضرحة بنيت حضارات
وسأستفيض في ذكر الاين لساعات وساعات
وسأرقب لحضه التوقف
لردهور وكواكب ومجرات
..........
صدات على اعتاب مجد جديد
صاد وقد تقلد الموت من
ثغرات ابتسامة لفم من حديد
تبسمت شفاته الواحله... لوهلات
وارتجل ينشد المزيد...
يبحث عن معنى الحقيقة ..
في زمن زيف وكذب افترائات
على معاني جليله عدت لكمات
الحب ، الوفاء ، الصداقة
هل تعرفونها لم تتفوهون بحماقات
اين انتم منها يامن نشدتم العمر المديد
يامن ضحيتم بصديق لاجل
قريب وستعلمون من يجرح الحديد
هل حسبتم بأنكم اصحبتم سعيد
نعم انت لاجمع بل انتم واحد .. سكنتم في قلبي
لدهور لقناع خداع بارد الوطيد......
.................
من يفهم الجبال اذا بقت واقفه لماذا...
ومن يفهم المنايا لما تؤخذ غلابا...
ومن يفهم الرياح لما تكون يوم نسمه طيبه..
واحيانا اعصار موت ناشرا خرابا....
انا كالزهر المحلق في الرياح...
لن يفهمني حد لما حلقت...
ولما كنت زهرا اشرق بطور الصباح
لا تسأل لما اغلقت كل ابواب القلب
وتمسكت بسكاكين اتربص كل من يحاول الدخول
سكاكين من الخوف وسوء الضن...والرفض
لان قلبي واسع كالحقول
وابيض لحد الذهول
يحب ببراءة
ويرضى ببسمة
لا يعرف انه انسان
لايعرف انه له طباع
تحوله من صورة حبيب الى غدرة ضباع
كل هذا لمجرد اشباع رغبه
او نفس مريضه تريد الاشباع
لهذا كانت معاني والاسماء
تجول في عقلي
مخلفتا اصوات .. ومخلفه خراب
نضت بعيني التي لا تبصر
فسمعت صوت غراب
ماهذا...؟؟؟؟!!!!!!
ااحلم
للتو كان يمسك بيدي شخص..!!!
كلا هو من اعز الاحباب
...............

فصل جديد::::::
 shaky
 2011 - 10 - 17




احببته بجنون


احببته بجنون
تصورت ان الحب اكبر من الزمن
واقوى من الايام
واقسى من الليالي
هذه هي قصة ادماني
 جرعة من العشق
لعلها تفسر المعاني
لعلها تقول له : فقط انظر نحوي
فقط عرف كياني........
احبه بكل ذاتي
احبه رغما نفسي وعقلي وقراراتي
تصورت ان حبه نهرا صغيرا
سيروي بساتين قلبي وغاباتي
وسيجرفني من صمت الزمان
ويحررني من صبري وحزني وآهاتي
رأيت في عيونه نجوما لسماواتي
وحتى صمته عرفني اكثر بذاتي
احبه بكل حلاتي
فما الحل......
عبرت سنين العمر ابحث عن سبيل
واشتهي لوم الناس واقسم على الرحيل
لكن ...لكن
هي لحظة...مجرد لحظة
انسحبت ورحي مني
وعاشت بين اظلاعه
قد انقلب نظام الكائنات
واعلن الحزن حزينا عن سبات
احببته بكل ذاتي ..بكل كياني
 صدقا....لا اعرف هذا الشعور الذي اعتراني
احبه فأدمنت عليه
برغم شعور اللامبالاة لديه
احبه واعلم انه لا يحبني
ياليته كان نارا لارمي نفسي فيه
حتى يعلن رمادي عني
حتى لو تمنى موتي
حينها ... لكنني سأحبه
كما احبه
احبه فأخترت قلبه  مسكني
وقبري
.....
...
..




Spectra   2009-15-12


احبه بجنون


طائر الاحزان
يا طائر الاحزان اما اتعبك الطيران اما اتعبتك الازمان ..... ياطائر الصمت ..الحزن يجول في الحقول لكن ليس له فم ليقول انه للمــوت رســـول ....قد يداريك النسيان.....وقد يقتلك الحرمان... لكن الروح لا تعرف النسيان... قد ترحل الى الجبال وقد تهاجر الى الشمال لكن هل تستطيع فهم معنى.ـ.ان نسيانك محال...

/؟/2006 


......................................................

لا اعرف الحال

لا اعرف الحال ...قد اكثرت في السؤال
واطلت الانتضار....في طلب الاحتضار
الى اين انشد...
والى اين سأقصد...
الى متى سأضل ابحث عن معبد...
علي اكفر عن خطاياي...
علّي بثوبي اتجدد
عن وحدتي اتشرد
عن المي الذي يتردد
لا اعرف الحال
ياارض اما كفاك مني
فقد استضعفتني في همي
واسرتني في دمي
...............
غريب..في وحدة الامل يشدوا
يبحث عن ضحكة في فم اسد
فلا للضحكة طريق فيعرفه
ولا للامل طريق يرتشد
اما كفاك اسفارا اطلت فيها
ام ان في عذابك راحه الجسد
ام علمت ان لا حبيب بات وافي
وللكل من حقد وغدر وحسد
هل ستضل بلا مأوى متشردا
ام ترضى بذل الحال والكسد
ستضل تسطر احرفا من كلمة
مفادها ان لك قلبا من الم
الم تعرف الموت يبعث الاشياء للعدم
ما لبقائك فيها ياترك الندم
اصبحت اليوم بلا احد ..بلا وطن...بلا دم
بلا وجود...بلا كيان
ويديك هي القيود
ومن يقود
الى بر السلام
الى حب بات من الاموات
ماذا تفكر اذا نضرت الى السماء
هل تفكر بالحياة
هل تفكر فيها
وتعرف ان لطريقك نهاية سوداء
ما جمل الحياة بلا اسماء.
ولا كلام..ولا اضواء
مرحبا بك في عالم الفناء.


/؟/2009 
لا اعرف الحال


.....................................................


لقاء الايام
 على دفاتري كتبت...

وعلى املي آملت...
وعلى ذكرياتي...
وبها تمسكت.
قبل ان يعرف العمر الامر..
قبل ان يدرك انني..
قد احببت..
قبل ان يعرف انني اموت ...
وعلى جنائزي يعزف السكوت...
وان لي لي قاتل يجول بلا قيود..
وان الحب بضحية اخرى يجود...
اين سألقاها...
بعد الموت ..
او قبله...
وهل سيشكل فارقا..
لا اعرف...
ان فارق الايام..وتعدد الازمان
وتكاثر الاوهان..
دائما ما يكون هناك حاجر
يكسر اواصر الهذيان.
ام يعلموا ان العشق كالطوفان.
اولم يعلمو انني ما عدت انسان
ولا حيوان...ولا جماد...
ان بت كالرهبان.
او عدوت الاف الخطوات
او كسرت جمود النسيان.
ما عدت انا بكل بساطة
هل عرف الحيرة
هل سأسمى حيران.
احببت نجمة بعيدة...
احببتها حبا للعميان
بلا ادراك..
بلا شعور...
احببها بلا وعي
...مجرد احساس...او
يمكنك ان تعتبره ...وجدان.
قصص تروى في حبي
قصص انهار ووديان.
واساطيل من الحزن
وسفن بلا شطئان.
وانا من قصي ..مستمع
كلا...كلا
انا شاهد عيان.
الامل....
علاما...
علاما تسألني علاما ؟؟؟
علاما...
اه....غربتي....قد زادت بعد حبي
علمتني انني مع الناس قوي
ومع و........
ما اجمل الكلام...
وما افضع الحال.
كم تمنيت انني لم اكن انا
ان انسى كل شي
ان لا اعرف اسمي
ولا عرف من اكون
ومن اعرف
وكل شي
وان لا احبب من جديد
وان ارحل الى مكان حتى انا لا اعرفه
لا اريد اي شئ.
سوى السكون
سوى السلام.


Wednesday, March 16, 2011
1:39 PM


.....................................................